التخطي إلى المحتوى

خرافات الكائنات الفضائية والخيال البشري حول هذه المخلوقات المجهولة حيث إن كل أفلام الفضاء والخيال العلمي تظهر تطور هذه الكائنات التي لا دليل صريح علي وجودها والتفنن في شكل هذه الكائنات ومدي عداوتها للإنسان وأنها تحمل للبشرية كل شر وكم ترسخت هذه الصور في أذهان الناس بل وان بعض هذه الكائنات تقوم بخطف البشر للقيام بالتجارب علي البشر حتي يستكشفون الجنس البشري أو أن هذه الكائنات تحمل معها فيروسات وأمراض تفتك بالبشر
خرافات الكائنات الفضائية والخيال البشري حول هذه المخلوقات المجهولة

خرافات الكائنات الفضائية والخيال البشري

أولا: أن هذه الكائنات عدوانية الفرق بين البشر عن الأنواع الأخرى من المخلوقات على كوكب الأرض دائما يميل العدوانية ولكن كل نوع من هذه المخلوقات له بيئة ينمو فيها ويعيش فيها فعلي كل نوع يحتاج أن يواجه الصعوبات للتكيف مع بيئته ويكون بعض هذه المخلوقات اكثر عدوانية علي البشر فمن هنا تصور الإنسان بخياله أن كل من يأتي من الفضاء سوف يكون عدواني وسوف يسعى للقضاء علي البشر وجعل الحياة في الأرض تخدم هذه المخلوقات دون غيرها من المخلوقات عي الأرض ووفقا لنظريات العلمية أن الأرجح أن تسعى هذه المخلوقات من الكواكب الأخرى من أجل استعمار الأرض والحصول علي الموارد
ان الفيروسات والبكتيريا سوف تفتك بالفضائيين

أمز شائع في الخيال العلمي أن الفضائيين بعد أن يصلوا الي الأرض فان بكتيريا الأرض تفتك فهم وتقتلهم علي الفور بل وان هناك أنواع من الفيروسات البسيطة سوف تمون قاتلة لهؤلاء الفضائيين لأنهم لا يملكون أي مناعة أو حصانة ضدد هذه الأمراض الموجودة علي كوكب الأرض ولكن هناك نظريا تقول أن الأمراض الموجودة علي الأرض من الفيروسات والبكتيريا تقتصر على أشكال الحياة التي ترتبط كيميائيا فمن الممكن لا يكون لها تأثير علي هذه المخلوقات كما يزعم أصحاب الخيال العلمي

الفضائيين يأكلوا البشر ويتغذون عليها

ماذا لو كانت هذه المخلوقات تريدون أن تغذي علينا نحن البشر هكذا الخيال العلمي يصور لنا أن هذه المخلوقات تريد أن تتغذي علي البشر وأنها أتت الي الأرض للبحث عن مصدر جيد للغذاء وأنها تعيش علي اللحوم وهذا اعتقاد مخيف فهل يكون غزو هذه الكائنات الفضائية للأرض أنما هو فقط للبحث علي الموارد الطبيعية بعد أن نفذت الموارد الموجدة علي الكواكب التي يعيشون عليها وذلك فكل نوع يحاول أن يكون لديه أساليب إنتاج غذائي مستدامة موجودة بالفعل فكل هذا مجرد خيال فإن الجهاز الهضمي لك مخلوق أما يكون متوفقا مع البيئة التي يعيش فيها فليس من المرجح أن تكون متوافقة مع أنواع من البروتينات الموجودة على كوكبنا ولا يمكن تصور أن موارد التغذية الدنيا الموجودة على كوكبنا تكون مبررا أبدا للمجهود الذي يبذل للحصول عليها فبدل من ذلك تسخر هذه الكائنات طاقتها لصنع غذائها بدل من البحث عنه علي الكواكب الاخري
الحشرات العملاقة التي تأكل البشر

يصور الخيال العلمي أن هناك حشرات عملاقة وتصويرها بطريقة مبالغ فهيا فان كل هذه الصور إنما هي من خيال صناع ألأفلام في أمريكا فهل يمكن أن نتصور شئ غير موجود علي انه شكل من أشكال الحياة العملاقة التي تزحف على الأرض، فإنه ليس من المعقول علميا مثل هذا التصور ويولد هذا المفهوم الخوف من فقدان هيمنتنا على هذا الكوكب

 

 

التعليقات