التخطي إلى المحتوى

القرنبيط بالإضافة إلى خصائصها المضادة للسرطان، القرنبيط  له خصائص مضادة للفيروسات ومضادة للبكتير، بفضل محتواه من سولفورفان التي تعمل علي توقف والحد من ظهور بعض أمراض الرئة .

القرنبيط وخصائصهالمفيدة للجسم

 

نتيجة بحث الصور عن صور القرنبيط

 

وهو خضار أخضر من عائلة الصليبية، ويحتوي على بيتا كاروتين وفيتامين C وفيتامين K وفيتامين E والألياف وحمض الفوليك والكالسيوم والحديد والبوتاسيوم وغيرها.

وتظهر الدراسات التي أجريت في جميع أنحاء العالم على القرنبيط أنه يسهل الهضم ويحسن الجلد، ويمنع فقر الدم، ويمنع النزيف، ويقلل من فقر الدم .

ويقلل من خطر الإصابة بالسرطان وخاصة الثدي والقولون والقلب والأمراض التنكسية، ويمنع تطوروالأورام كما في حالات فيبروميالغيا، والإصابات التي كتبها فيروس الورم الحليمي البشري، الخ.

أنه يحتوي على سولفورفان هي التي تنتج الإنزيمات الواقية التي تقلل من الجزيئات التي تضر الخلايا، سولفورفان ينشط البروتين الذي يعتني بالخلايا، والأنسجة التي تسبب تنشيط الانزيمات المضادة للأكسدة، الذي يعوق أو يمنع الأكسدة في الجزيئات.

نتيجة بحث الصور عن صور القرنبيط

 

هذه المادة نفسها أيضا توقف وتحد من الضرر الناتج عن بعض الأمراض في الرئتين ،سولفورفان يزيد من نشاط الجين NRF2 في خلايا الرئة، وظيفة واقئ من الاضرار الناتجة عن السموم وتنقية الدم والجلد و بفضل خصائصه المضادة للأكسدة .

قام مجموعة من العلماء في انجلترا بتلخيص ألأبحاث على القرنبيط وغيرها من الخضروات الصليبية الي أن الاستفادة من تناول القرنبيط يمكن منع اضرار امراض القلب والأوعية الدموية وخاصة للمرضى الذين يعانون من مرض السكر، وتقوي مناعة الجسم.

يحتوي القرنبيط علي الالياف التي تساعد علي مكافحة الأمساك وذلك بسبب وجود مركبات الكبريت وهي فعالة ضد بعض أمراض المعدة وسرطان المعدة .

ينصح بشدة للأطفال والنساء الحوامل، لكبار السن بسبب انخفاض السعرات الحرارية و كتكملة الي النظام الغذائي اليومي.

أقراء أيضا

أهم 10 أسباب تجعلك تستخدمين القرنبيط

 

التعليقات