التخطي إلى المحتوى

الآلاف يهتفون أطلقوا سراح معتقلي حراك الريف في البيضاء بينما دخل نشطاء خراك الريف أسبوعهم الريع على التوالي من الإضراب عن الطعام بسجن عكاشة , تظاهر آلاف المواطنين والنشطاء الحقوقيين , اول امس الأحد في العاصمة الاقتصادية الدار البيضاء للمطالبة بإطلاق سراح نشطاء حراك الريف وتحقيق المطالب الاجتماعية للحراك.

الآلاف يهتفون أطلقوا سراح معتقلي حراك الريف في البيضاء

وردد المحتجون بالمسيرة , التي دعت إليها فيدرالية اليسار الديمقراطي , شعارات تطالب بإطلاق سراح الموقوفين وتحقيق مطالب الحراك المتواصل شمال البلاد مند نحو 11شهرا وتقدمت المسيرة, التي غابت عنها العدل والإحسان بسبب القرار الذي اتخذته فيدرالية اليسار بإنهاء التحالف معها , عائلات معتقلي حراك الريف إلى جانب بعض القيادات اليسارية .ورفع المشاركون لافتات تطالب ب ضرورة إطلاق سراح المعتقلين على خلفية الحراك مثل ” الحرية الفورية لكافة المعتقلين ” والشعب يريد سراح المعتقل” .

فعاليات الحركة الأمازيغية وعائلات المعتقلين تتقدم المسيرة:

وطالب المحتجون ب تحقيق مطالب حراك الريف خاصة الاجتماعية والاقتصادية , وحذر المشاركون في المسيرة من تداعيات استمرار النشطاء في الإضراب عن الطعام وكان لافتا خلال المسيرة مشاركة عائلات المعتقلين التي تقدمت المشاركين في الاحتجاج على وضعية المعتقلين في السجون , وكان لافتا كذلك مشاركة فعاليات من الحركة الأمازيغية خلال هذه التظاهرة .

التعليقات